<style type="text/css"> .wpb_animate_when_almost_visible { opacity: 1; }</style>
أخبار الشاشة

المستشار محمد عوض: "محمد شيرين فهمي" ومن على شاكلته يستحقوا الإعدام قانونا

قال المستشار محمد عوض، رئيس محكمة الاستئناف السابق عبر برنامج "مصر النهاردة" التي تبثه قناة "مكملين" على شاشاتها الفضائية، إن القاضي "محمد شيرين فهمي" مجرما لاشتراكه في جريمة الانقلاب العسكري بداية استنادا للمادة السابعة والثمانين من قانون العقوبات التي تقسم هذه الجريمة وتقرر أن كل من قام بها يعاقب القادة بالإعدام، ردا على سؤال ما تعليقك على ترشيح المجرم "محمد شيرين فهمي" لمنصب النائب العام وهل تسببه في مقتل الرئيس الشهيد مرسي ربما تهدد فرصه؟

وأضاف "عوض"، في حديثه عبر سكايب مع الإعلامي محمد ناصر، وعندنا المادة الحادية والأربعين من قانون العقوبات أيضا تنص على أن من اشترك في جريمة فعليه عقوبتها، مؤكدا أن محمد شيرين فهمي ومعه رؤساء "دوائر الإرهاب" شركاء في جريمة الانقلاب العسكري بقيامهم بالتطوع وطلب محاكمة رافضي الانقلاب العسكري وتأييد حكم العسكر.

وطالب بمحاكمتهم أولا على مشاركتهم في الانقلاب العسكري طبقا لما نص عليه قانون العقوبات وتطبيق أحكام الإعدامات بحقهم لأنهم في نظر القانون والعدالة مجرمين يستحقوا الإعدام.

وأردف "عوض" أن "محمد شيرين فهمي" ودائرته حاكموا الرئيس الشرعي المنتخب د. محمد مرسي الذي أشرف القضاة على انتخابه وأعلنوا نتيجة فوزه برئاسة الجمهورية بغير وجه حق مع أن نص المادة مائتين وثمانين من قانون العقوبات يقول صراحة "إن أي إنسان يحتجز أو يحبس شخص بغير وجه حق يعاقب بالحبس".

وأكمل أن هذا فضلا عن إصداره أحكام بالإعدام تم تنفيذها بحق أشخاص برءاء بتحريات المباحث فقط على الرغم من وجود نص المادة مائة واحد وعشرين من قانون العقوبات "إن أي قاض يحكم بغير الحق يعاقب بالسجن والعزل".

ونوه "المستشار محمد عوض" أن هذا بالنسبة للقضايا العادية لكن حين يتم تطبيق هذه المادة من قانون العقوبات على جريمة الحكم بالإعدام دون وجه حق يعتبر هذا القاض في نظر العدالة والقانون قاتل مع سبق الإصرار والترصد.