<style type="text/css"> .wpb_animate_when_almost_visible { opacity: 1; }</style>
أخبار الشاشة

مصطفى شاهين: لن يحصل فائض في الميزانية قبل مئات السنين إذا استمرت الحكومة على نه...

قال د. مصطفى شاهين، خبير اقتصادي عبر نشرة الأخبار التي تبثها قناة "مكملين" على شاشاتها الفضائية، إن آثار الاستدانة ليس في قضية المديونية في الموازنة العامة للدولة بل تتعداها إلى أكثر من ذلك لأن وزير المالية صرح بأن حكومته تقترض وستظل نقترض إلا أن يحصل فائض في الموازنة الذي لن يتم أبدا قبل مئات السنين، ردا على سؤال إلى درجة تدفع مصر فاتورة الإسراف في الاستدانة؟

وأضاف شاهين، في حديثه عبر سكايب مع الإعلامية هبة الله مصطفى مقدمة النشرة، الأخطر من ذلك قيام الحكومة المصرية الحالية بطباعة الأوراق المالية وضخها في السوق لسد العجز في الموازنة مع عدم رفع سقف الإنتاج سيؤدي حتما إلى ارتفاع الأسعار.

وأوضح أن خطورة المديونية ستعمل على رفع الأسعار وبالتالي تنخفض قيمة الجنية وترفع من قيمة الدولار الأمر الذي سيؤدي إلى معاناة المواطنين أكثر في الأجل القريب خاصة مع اقتراض الحكومة شهر يونية القادم بالحصول على الشريحة الأخيرة من صندوق النقد الدولي واتجاهها إلى رفع الدعم كاملا عن الكهرباء والبنزين وغيرها.

وأكد "شاهين" أن الحل في سد عجز الموازنة ينحصر في زيادة الإنتاج الذي تتجاهله الحكومة أو الاقتراض وهو ما تلجأ إليه وتسعى في سبيل ذلك لتوفير أي جنية حتى لو أدى ذلك إلى طباعة أوراق نقدية جديدة وانخفاض قيمة الجنية ما يؤدي حتما إلى ارتفاع الأسعار.