<style type="text/css"> .wpb_animate_when_almost_visible { opacity: 1; }</style>
أخبار الشاشة

ناشط حقوقي: أم "طفل البلكونة" تعرضت لظلم شديد والمسئولية تقع على عاتق الدولة

قال مصطفى غندور، ناشط حقوقي عبر برنامج "نبض مصر" على شاشة قناة "مكملين" الفضائية، إن موضوع "طفل البلكونة" أخذ حجم كبير جدا من التغطية الإعلامية الواضح منها أنها أسرة متواضعة وبسيطة كما أن السيدة أم الطفل تعرضت لظلم شديد في ظل غياب تام لدور الدولة في التوعية بتربية الأطفال، ردا على سؤال هل تستحق والدة الطفل السجن والتشهير بها على مواقع التواصل؟

وأضاف غندور، في حديثه الهاتفي مع الإعلامي طارق أبو شريفة مقدم البرنامج، أن الدولة المصرية الآن في حالة انهيار شديد على كل المستويات التعليمية والرعاية الصحية وغيرها من المجالات وهذه هي الكارثة الكبرى التي وصلت بنا إلى أن طفل يلقي بنفسه من البلكونة.

هل الفقر له علاقة بقسوة الأم؟ رد "غندور" الفقر والوضع الاجتماعي للدولة أكبر دليل على رؤيتنا لمثل هذا المشهد حيث يوجد ملايين الأمهات اللاتي تعرضن لمثل هذه الأوضاع المأساوية بسبب الحرمان من التعليم وبالتالي توعية الأطفال بالمخاطر التي يواجهونها فلا يوجد كتيب على مستوى المراحل التعليمية كيف هي يربي الآباء والأمهات أطفالهم.

وأردف أنه ربما الأم تقول إنها لا تملك عشرة جنيهات لجلب نجار يفتح البلكونة أو خلافه وهذا هو الدور المنوط بالدولة في توفير الخدمات العامة لمواطنيها عن طريق الشركات التي قامت بالبناء والتشييد هذه المساكن كما يحدث في الدول الغربية والعالم أجمع.