<style type="text/css"> .wpb_animate_when_almost_visible { opacity: 1; }</style>
أخبار الشاشة

باحث سياسي: مطالب الشارع الفرنسي تخطت ما تعرضه الحكومة عليهم

قال حسينجيدل، باحثسياسيفي حديث مع قناة "مكملين" الفضائية، إن اعتراف رئيسالوزراءالفرنسيبالظلمالواقععلىشعبهجاء متأخرًا ورفضه المحتجون لأن حركة الشارع الآن أعمق من ذلك فسقف مطالبهم تخطت مثل هذه الأمور.

وأضاف جيدل، للإعلامي عبدالمنعم سعد مقدم نشرة أخبار الرابعة، أن الاحتجاجات في الشارع تدعو إلى تغيير النظام وتوزيع عادل للثروات وإشراك أكبر للمواطنين وترفض تمثيل البرلمان والشيوخ لهم.

وتابع أن هذه الحركة انطلقت من قضية العدالة التي بناها الفرنسيون عبر عدة ثورات وبعد ما عاشوه بعد الحرب العالمية الثانية وجاء ماكرون وأجهز على ما تبقى منها مما أثار غضبهم.

وأكد أن العديد من المحتجين انخفضت قدرتهم المعيشية والشرائية إلى النصف منذ مجيء الرئيس ماكرون بحيث أهمل تقديم الإعانات وتم زيادة الضرائب وهم الآن يرفضون أي مماطلة أو تسويف فهم يريدون اتخاذ قرارات حاسمة.

ويطالب المحتجون بإعادة الضرائب المقررة على الأغنياء وإلغاء جميع الضرائب التي قررها الرئيس ماكرون وزيادة أجورهم ثم يفتح بعد ذلك حوار معه.